الإرادات العالية

الإرادة العالية ومتانة الخلق لو غُليتا في قِدر خمسين مرة وصُبّتا في قوالب مختلفة لما فقدت من ذاتيتها وماهيتها وشخصيتها شيئاً، بل تبقى محافظة عليها. ولكن ماذا نقول لمن يغير اتجاهه وفكره كل يوم مرات عديدة من أصحاب الإرادة الضعيفة.

Pin It
  • تم الإنشاء في
جميع الحقوق محفوظة موقع فتح الله كولن © 2020.
fgulen.com، هو الموقع الرسمي للأستاذ فتح الله كولن.